القائمة الرئيسية

الصفحات

نصائح جد مهمة قبل شراء حاسوب لوحي

في السنوات الأخيرة أصبح استعمال الحاسوب اللوحي يتزايد بشكل كبير فقبل سنة 2010 لم يكن هذا الجهاز متوفرا بالأسواق إلا  الأيباد ويعزى هذا الإقبال الكبير عليه للأسباب كثيرة منها:
-وزن الجهاز الخفيف و حجم الصغير يمكن من حمله بكل سهولة حيثما تريد.
-يمكن استعمالها في العمل أو الدراسة لتقديم
-يجمع بين اللابتوب و الهاتف المحمول بشاشة كبيرة ورغم أنه أقل من اللابتوب من حيث حجم الذاكرة و المعالج و الرام إلا أنه يستطيع القيام بعدة مهام.
-سمك الجهاز يعطيه طابع فريد بحيث يَسهل استعماله في كل وقت لاداء الاعمال و متابعة البريد الالكتروني إضافة عدة خاصيات جد مهمة مثل كتابة أو قراءة كتب، أو تسجيل ملاحظات كتابية أو صوتية، وهو سهل في تشغيل الألعاب، و تصفح الأنترنت و مشاهدة الأفلام.
لهذه الأسباب أصبح الاقبال على هذا الجهاز يتزايد يوما بعد يوما مما جعل الكثير من الشركات المنتجة تُنوع من إنتاجاتها للأجهزة اللوحية مثل Asus,Apple,Samsung… و تختلف الأسعار باختلاف المنتوج من حيث الجودة و الإضافات التي تقدمها كل شركة لمنتوجاتها، وحتى لا يرتبك كل من أراد شراء هذا النوع من الأجهزة فقد خصصت هذا الموضوع للحديث عن أهم المميزات التي يجب التركيز عليها قبل شراءه:

دقة و حجم الشاشة:
هذه الميزة جد مهمة فإذا كنت من محبي الألعاب أو محبي مشاهدة أفلام الفيديو أو من متصفحي الأنترنت بكثرة فما عليك سوى اختيار شاشة ذات عرض 10 بوصة وهو الحجم المتوسط للأجهزة اللوحية نظرا لما يقدمه هذا العرض من مشاهدة واضحة للأفلام وتشغيل الألعاب دون مشاكل وتصفح الأنترنت بشكل رائع كما أنه جد ممتاز لقراءة الكتب الإلكترونية، وقد تجد حجم أكبر إلا أنه لازال بكمية قليلة بالأسواق و يُنصح دائما بالحجم المتوسط لأنه كلما ازداد حجم الجهاز ازدادت نسبة استهلاك طاقة البطارية.
tablette 10 pouce

 بعد عرض الشاشة يجب التركيز على شاشة ذات دقة عالية بحيث يظهر جليا للعيان مدى الوضوح الكبير في جودة الصورة وللاستفادة من هذه الخاصية يجب ألا تقل دقة الشاشة عن .800 X 1280 px

المعالج المستعمل:
كلما كان المعالج المستعمل قوي كلما كان الحاسوب سريعا، يعتبر المعالج القلب النابض لكل جهاز فتردد يتحكم في سرعته ولذلك قبل اختيار الجهاز اللوحي فلابد من مراعاة التطور الكبير لأنظمة التشغيل خصوصا الأندرويد فصدور نسخة جديدة منه يعني معالج أسرع من الذي قبله، ومن أهم المعالجات يوجد NVIDIA Tegra 3 و هي معالجات رباعية النوى و منافسها القوي هي معالجات Samsung Exynos 5250  من حيث الأداء وهي كذلك رباعية النوى، أما لوحات Ipad من شركة أبل فهي تحتوي على معالجات معدودة و أسرعها الجيل الرابع Apple A6X و هي رباعية النوى.
و عموما ينصح استعمال المعالجات الثنائية النوى بتردد Ghz1 على الأقل و ذاكرة رام لا تقل عن 1جيجا كأقل ميزة.

نظام التشغيل :
tablette android
أمامك اختيارين هما عالم الأندرويد أو عالم الأبل، فالأيباد لابل يعمل بنظام Ios و هو سهل الاستخدام به عدة تطبيقات جيدة لكنه يجعلك مقيدا بأجهزة أبل لمشاركة الملفات، أما الأندرويد الذي تدعمه شركة جوجل يجعلك حرا في اختياراتك بين عدة لوحات لشركات مختلفة بحيث تجد الإعدادات متوافقة بين جميع الأجهزة.
ipad
لم أتحدث عن نظام التشغيل الويندوز 8 لأنه لازال حديث العهد  و لم ينتشر بشكل كبير إضافة الى أن تطبيقاته لم ترقى إلى المستوى الذي تقدمه الايباد و الأندرويد..
windows 8

و في الأخير فالأجهزة اللوحية ليست كاللابتوب فقبل أن تختار النوع  المناسب لابد من مراعاة كل ما ذكرناه سابقا حتى تتمكن من استخدامه أحسن استخدام إضافة الى اختيار الشركة المصنعة التي تقدم لك خدمة ما بعد البيع إضافة إلى قطع الغيار التى تحتاجها للجهاز اللوحي.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات