القائمة الرئيسية

الصفحات

بعض إصدارات أنترنت إكسبلورر تعاني من ثغرات خطيرة

ثغرات خطيرة في متصحفات إنترنت إكسبلورر

    رغم التحديثات التي تقوم بها مايكروسوفت على متصفحها أنترنت إكسبلورر إلا أن هذا الأخير لا زال يعاني من عدة مشاكل، من بينها أن هذا المتصفح لم يعد مشهورا كما كان سابقا بسبب ظهور متصفحات تستخدم بكثرة و يرجع ذلك إلى عاملين أساسيين السرعة و الأمان و هما العملان اللذان لا توفرهما مايكروسوفت.
و لهذا السبب فقد حذر باحثون أمنيون أن عددا من نسخ متصفح أنترنت إكسبلورر يوجد بها مجموعة من الثغرات الأمنية الخطيرة و التي لم لتم إغلاقها بعد، هذه الثغرات يستغلها قراصنة الأنترنت من أجل تثبيت برامج خبيثة على حواسيب المستخدمين التي تزور مواقع مشبوهة.
و حسب توضيحات الشركة الأمنية Fire I فإن تلك الثغرات توجد في إصدارات النسخ الإنجليزية من متصفح Internet Explorer 7, 8, 9, 10 على نظام Windows XP و Windows 7، كما أكدت أن إصدارات المتصفح غير الإنجليزية يمكن أن تكون عرضة لنفس الخطر.
كما يقول الباحثون أيضا أن جل الثغرات المستهدفة تعتمد في أسلوبها هجمات خادعة لاستدراج المستخدم من أجل تحميل تطبيقات و برامج خبيثة دون علمه بذلك و هي متجاوزة جدار الحماية الأمنية التي زودت بها مايكروسوفت نظام Windows XP و  Windows 7 من خلال استغلال ثغرتين منفصلتين أو أكثر، بحيث تسمح الثغرة الأولى للمهاجم الوصول إلى ذاكرة الجهاز و التحكم بها، أما الثانية فتسمح بتسرب معلومات النظام المستهدفة من أجل الوصول إلى باقي معلومات النظام حتى يصبح جهاز المستخدم في متناول القراصنة
كما أوضحت الشركة السالفة الذكر أن هذه الثغرة جزء من التهديدات المتقدمة المستمرة APT و هي التي يعتمد فيها المهاجمون من أجل زرع شيفرة خبيثة في موقع أنترنت و الذي يعتبر ذو أهمية كبيرة يستقطب عددا مهما من الزوار الذين يهتمون بسياسة الأمن المحلي و الدولي.
كما ينصح الخبراء بأن يقوم المستخدمين بتحديث أنظمة تشغيلهم إلى Windows 7 و Windows 8 مع تحديث متصفحهم Internet Explorer إلى النسخة 11، و يعتبر هذا الحل مبدئيا من أجل تفادي خطر التعرض إلى مثل هذه الهجمات الإلكترونية 
المصدر : مواقع إلكترونية
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات