القائمة الرئيسية

الصفحات

احدث التدوينات

شركة Kodak تتخطى أزمتها و تعلن عن أول هاتف ذكي تنتجه


هاتف كوداك


انتشار الهواتف الذكية أثّر سلبا على أجهزة التصوير الرقمية نظرا لما تقدمه هذه الهواتف من كاميرا أمامية و خلفية بدقة عالية في التقاط الصور و تسجيل مقاطع الفيديو، إضافة إلى توفرها على مهام مختلفة تجعل المستخدم يستغني عن فكرة اقتناء أجهزة تصوير رقمية و نستثني في هذه المقارنة كاميرات المحترفين.

و من أهم الشركات المنتجة لأجهزة التصوير الرقمية هي شركة " Kodak " الأمريكية و من أعرق الشركات في مجالها ( أنشئت منذ 133 عاما )، تأثرت أيضا بموجة انتشار الهواتف الذكية بحيث واجهت عدة مشاكل في السنوات الأخيرة مما جعلها على حافة الإفلاس و التخلي عن نشاطها في سنة 2012.

و على ما يبدو فإن الأمور تغيرت مع شركة " كوداك " و يظهر أنها تعافت من أزمتها و ذلك بعيد إعلانها عن هاتفها الذكي الأول الذي يعمل بنظام الأندرويد، و جاء الاعلان عن هذا الهاتف في بيان لها دون أن تضيف أي معلومات حول خصائص هاتفها الجديد.

 و من المنتظر أن تكشف شركة Kodak عن هاتفها خلال فعاليات المعرض السنوي CES 2015 الذي سيقام بعد شهر تقريبا، و هذا الهاتف هو ثمرة شراكة بين كوداك و المصنّع البريطاني Bullitt، و حتى لا تخرج الشركة عن مجالها فمن المنتظر أن يكون هاتفها موجها بالأساس إلى المستخدمين محبي التصوير.

و تعتزم شركة كوداك أيضا تقديم هاتف آخر متوافق مع G4 و حاسب لوحي و كاميرا رقمية

تعليقات