القائمة الرئيسية

الصفحات

احدث التدوينات

حسب تقرير لجوجل المغاربة أقل العرب بحثا عن المواقع الإباحية


المواقع الإباحية


تعجّ الشبكة العنكبوتية بالعديد من المواقع الإباحية من خلالها يوفر أصحابها الملايين من مقاطع الفيديو لا أخلاقية، و يشاهد هذه المقاطع العديد من متصفحي الأنترنت الذين يجدون فيها موطنا لإشباع رغباتهم الجنسية، و هي مواقع تضر بالمشاهد و لا تنفعه و قد تصل به إلى الإدمان عليها.

و المشاهد لهذه المقاطع تنشأ لديه حالة مرضية تجعله يعيش في دوامة الإدمان و قد يصل به الأمر إلى تقليد ما يشاهده أو يسقط في فخ الإنحلال الأخلاقي.

و يأتي المشاهد العربي لهذه المواقع في المراتب الأولى الأكثر بحثا عن كلمات "جنس"، "خلاعة"، "إباحية" في محرك البحث Google و باقي المحركات الأخرى، بحيث جاء في التقرير الذي قدمته جوجل بأن الدول العربية تنتزع نسبة 10% من البحث عن كلمة "جنس".

و حسب مصادر إعلامية فإنه يتم عمل 55.4 مليون بحث شهريا لكلمة "جنس" على محرك البحث جوجل، و تتصدر منطقة الشرق الأوسط و شمال إفريقيا لائحة المناطق التي تبحث عن المواقع الإباحية في محرك البحث جوجل و تليها الولايات المتحدة الأمريكية و الهند.

و حسب نفس المصادر فإن 52% من متصفحي الدول العربية يبحثون عن كلمة "جنس" شهريا بينما يبحث عن نفس الكلمة في فرنسا 45%، أما في الهند فتصل نسبة الباحثين عن هذه الكلمة 36%، و 21% في الولايات المتحدة الأمريكية.

و تتصدر العراق لائحة البحث عن المواقع الإباحية، تليها ليبيا ثم فلسطين و يأتي المغرب في المراتب الأخيرة في نسبة البحث عن المواقع الإباحية و قد أوضحت جوجل بأن أقل من 3% من المغاربة يبحثون في المحرك عن كلمة جنس، كما أكدت بأن المغرب يأتي في المرتبة ما قبل الأخيرة في لائحة البحث عن المواقع الإباحية.

و التقرير الذي قدمته جوجل حول لائحة الدول الأكثر بحثا عن المواقع الإباحية لا يشمل سوى محرك البحث لجوجل و محركات آخرى في حين لا يشمل الولوج إلى هذه المواقع الإباحية بشكل مباشر.

reaction:

تعليقات