القائمة الرئيسية

الصفحات

إحذروا من تقليد فيديو يزعم صاحبه بوجود رقاقة تجسس بيطارية الهواتف الذكية


شريحة تجسس متبثة على بطارية بعض الهواتف الذكية


مؤخرا ظهر على موقع اليوتيوب مقطع فيدو يدعي فيه صاحبه أنه اكتشف شريحة تجسس متبثة على بطارية بعض الهواتف الذكية، ليس هذا فقط بل قام العديد من أصحاب المواقع و الصفحات بشرح نفس الموضوع.

و تناقل العديد من متصفحي مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع الفيديو التي يزعم فيها أصحابها أنهم اكتشفوا شريحة إلكترونية مثبتة على بطارية الهاتف الذكي و مخبأة بعناية، و تسمح للمتجسس الوصول إلى إلى الملفات الشخصية للهاتف بما فيها الصور و الفيديوهات..

 هذه الشروحات جعلت الكثير من المستخدمين يشرعون في تدمير بطاريات هواتفهم و نزع الشريحة الالكترونية التي يظنون أنها خاصة بالتجسس، لكن في الحقيقة فإنهم قاموا بحذف ميزة رائعة بهواتفهم و هي ميزة الشحن اللاسكلي التي أعلنت عنها سابقا الشركات المصنعة لهذه الهواتف.

و أكد ذلك خبراء و مختصون حيث أوضحوا بأن الأمر لا يتعلق بتجسس أو خداع، بل يتعلّق برقائق إلكترونية تسمح بشحن البطارية دون ربط الهاتف مع الشاحن، يحيث يتم جلب الطاقة للهاتف الذكي إنطلاقا من شاحن لاسلكي متوافق مع كل الأجهزة الذكية التي تأتي متوافقة مع المعيار (QI)، هذه التقنية طورت من طرف " اتحاد الطاقة اللاسلكية “ أو ما يطلق عليه ب (Wireless Power Consortium) و تعتمد على توصيل الطاقة لاسلكيا للأجهزة لمسافة قصوى تصل إلى 40 ممترا، و إليكم بعض الصور الخاصة بتقنية QI أو " شي "

إحذروا من تقليد فيديو يزعم صاحبه بوجود رقاقة تجسس بيطارية الهواتف الذكية


إحذروا من تقليد فيديو يزعم صاحبه بوجود رقاقة تجسس بيطارية الهواتف الذكية

و تقوم الشركات المصنعة بدمج هذه الرقاقة الإلكترونية على بطاريات الهواتف لجلب الطاقة لاسلكيا من شاحن لاسلكي، و بنزع هذه الرقائق كما فعل العديد من أصحاب الهواتف الذكية الذين قلّدوا الشروحات الخاطئة في مقاطع الفيديو، فإنهم سيُحرمون من خاصية رائعة تعتبر من أهم مزايا الهواتف الذكية الجديدة و التي أصبحت تتنافس عليها أغلب شركات تصنيع هذا النوع من الهواتف المحمولة.

هذه التدوينة قدمتها لكم حتى لا تصدقوا أي شيء يقال على الانترنت، فكما تعلمون موقع اليويتوب يتوفر على الملايين من مقاطع الفيديو، منها ما هو مفيد و منها ما هو تافه و يسعى أصحاب هذه المقاطع إلى جمع أكبر عدد لمشاهدة مقاطعهم حتى و لو كان ما يقدمونه كذبة، فإذا كان أحدهم يرغب بالتجسس على هواتفكم فيستغل الثغرات الموجودة في أنظمة التشغيل و تمرير برامج خبيثة على التطبيقات و غيرها من الطرق التي تجعل هواتفكم ملكا لهم.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات