القائمة الرئيسية

الصفحات

احدث التدوينات

اختبار جديد لشبكات الجيل الخامس و سرعة نقل البيانات تصل إلى 3.6 جيجابايت في الثانية


شبكات الجيل الخامس

أجرت كل من شركة الاتصالات اليابانية NTT DOCOMO و شركة هواوي الصينية اختبارا للشبكات اللاسلكية الجيل الخامس 5G و ذلك على نطاق واسع، و قد تم استخدام ترددات فرعية من فئة 6 جيجاهيرتز، و كانت نتيجة الاختبار مميزة، و عكس التجارب السابقة التي كامت تجرى عادة في المختبرات فقد تم الإختبار في مكان عام.

للإشارة فإن شبكان الجيل الرابع 4G قدّمت الكثير و غيّرت كل شيء بالنسبة لمستخدمي الهواتف الذكية، و في الغالب تعتبر شبكات LTE الأسرع مقارنة مع اتصال الشبكة المنزلي، و رغم كل ذلك فإن التطوير مستمر بحيث تطمح اليابان إلى إدخال سرعات الجيل الخامس 5G من شبكات الاتصال اللاسلكية إلى مجال الإستخدام العام للمواطنين.

و تمكنت كل من شركتي هواوي الصينية و NTT اليابانية من الوصول إلى سرعات اتصال من فئة 3.6 جيجاهيرتز في الثانية في إطار اختبار حقيقي لسرعة الاتصال في مكان عام.

و يظهر في التقرير الذي أعدته شركة Open Signal المتخصصة في سرعات و تغطية الشبكات اللاسلكية، أن أكبر متوسط سرعة نقل البيانات ضمن شبكات الجيل الرابع 4G تأتي من إسبانيا بحيث تبلغ 18 ميجابايت في الثانية، الأمر الذي سيجعل شبكات الجيل الخامس أسرع بما يقارب 200 مرة من قدرة الشبكات الحالية على التعامل مع البيانات.

و للإشارة فإن أحد أفضل الخيارات للإتصال المنزلي و ليس اللاسلكي هو ألياف جوجل " Google Fiber " و الذي يوفر سرعة نقل بيانات تصل إلى حدود 1 جيجابابت في الثانية و هي أعلى سرعة نقل بينات في الوقت الحالي.

و على ما يبدو فإن سرعة نقل البيانات في شبكات الإتصال اللاسلكية من الجيل الخامس و التي وصلت حسب الإختبار الأخير إلى 3.6 جيجابات في الثانية ستحدث تغييرا كبيرا في مفهوم تكنولوجيا نقل البيانات.

و تحاول شركة هواوي الصينية أن تقوم بإطلاق تجريبي لأولى شبكات الجيل الخامس التابعة لها سنة 2018 و سنة 2019، إلى أن تقوم بالإطلاق التجاري و الرسمي لهذه الشبكة في عام 2015.

reaction:

تعليقات