"ملكة العملة الرقمية" التي استولت على قرابة 5 مليارات دولار واختفت


 
ملكة العملة الرقمية
ملكة العملة الرقمية
أصبحت العملات الرقمية أكثر إنتشاراً أكثر من أي وقت مضى حيث أصبح لها قيمة كبيرة على مدار السنوات القليلة الماضية و بالأخص في بداية عام 2016, خاصة وأصبح هناك اهتمام كبير من قِبل عدد كبير من رجال الأعمال و المُستثمرين من جميع أنحاء العالم، وعلى الرغم من النجاح الذي حققته العملة الرقمية، حيث إستطاعت أن تجذب المستثمرين من جميع العالم الذين إستثمروا مبالغ طائلة في مشاريع قائمة على العملات الرقمية و بحميع أنواعها إلا أنها لم تخلو من عمليات الإحتيال و النصب و هو الأمر الذي كان سبباً في إبتعاد الكثير من المستثمرين عن العملات الرقمية في الوقت الحالي ولذلك يشهد العالم حالة من الكساد في سوق العملات الرقمية و يعود الأمر لحالات النصب و الإحتيال التي يشهدها العالم هذة الأيام وتعد ملكة العملة الرقمية "روجا إغنافونا" واحدة من بين أشهر وأكبر حالات النصب و الإحتيال في الوقت الحالي.

إدانة امرأة بالنصب و الإحتيال عن طريق إصدار عملات رقمية زائفة

قامت هيئة الأمن و التبادل بالولايات المتحدة الأمريكية بإصدار قرار إدانة امرأة اسكتلندية تُدعى "روجا إغنافونا" و التي قامت بإصدار عملات رقمية زائفة تحمل اسم وان كوين,حيث أسست روجا متجراً إلكترونياً إستطاعت من خلاله أن تجذب مئات المُستثمرين من جميع أنحاء العالم حيث أقنعت هذة المرأة الكثير من رجال الأعمال بدفع مبالغ طائلة تخطت 4 مليار دولار، حيث قامت هذة المرأة بالترويج عن العملة الرقمية الخاصة بها و التي وصفتها بأنها عبارة عن رؤية جديدة للأموال، كما أنها قامت خلال سلسلة من الفعاليات في جميع أنحاء العالم، حيث قامت بالظهور علانية أمام الجميع في محاولة منها لإقناع هؤلاء الأشخاص المُهتمين و بالأخص رجال الأعمال بالإستثمار، حيث كانت واحدة من أشهر هذة الفعاليات في ستاد ويمبلي عام 2016 بإنجلترا، حيث حاولت روجا إقناع الجميع بأن العملة الجديدة في طريقها إلى النجاح و أنها على وشك التغلب و القضاء على العملات الرقمية الأخرى مثل البيتكوين.
تم إصدار حكم غيابي على روجا خاصة وأنها إختفت بعد أن قامت بجمع مبالغ طائلة ولم يعرف لها طريق إلى الآن، و قامت العديد من الدول و المستثمرين من جميع أنحاء العالم بالوقوع في فخ العملات الرقمية الذي كان ورائه "ملكة العملة الرقمية" و تعد أبرز هذة الدول هي إنجلترا حيث بلغ إجمالي الأموال المستثمرة حوالي 96 مليون جنيه إسترليني و كذلك دولة الصين حيث إستثمرت حوالي 427 مليون يورو بالإضافة إلى مجموعة من الدول الأخرى مثل أسبانيا وألمانيا وفيتنام وأوغندا وبنغلاديش,ويقال بأن روجا أقنعت مستثمرين من أكثر من 175 دولة من جميع أنحاء العالم بالإستثمار في مشروع العملة الرقمية الخاص بها و من بينها أفراد من عائلتها حيث أقنعتهم بدفع 250 ألف يورو, حيث إستطاعت خلال 6 أعوام تجميع حوالي 5 مليارات دولار و اختفت منذ ذلك الحين، وتم إتهام روجا بغسيل الأموال و هي مطلوبة للعدالة الآن خاصة بعد أن قام عدد كبير من المستثمرين برفع دعاوى قضائية عليها بعد إختفائها.

فترة من الكساد في سوق العملات الرقمية

نتيجة لما يشهدة سوق العملات الرقمية من عمليات الإحتيال و النصب أصبح يمر بفترة من الكساد خاصة و أن فكرة العملات الرقمية تبدو غير آمنة في الوقت الحالي و تحتاج إلى العديد من التعديلات و الإجراءات لتصبح أكثر آمانا، و على الرغم من أن شركة فيسبوك أعلنت عن نيتها إصدار عملة تحمل اسم ليبرا إلا أنها قوبلت بالمعارضة خاصة وأن العملات الرقمية الآن أصبحت غير آمنة ويجب على شركة فيسبوك إيجاد فكرة حصرية للترويج عن عملتها الرقمية الجديدة.

جديد قسم : مقالات

تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️