القائمة الرئيسية

الصفحات

تواجه شركة جوجل دعوى قضائية بقيمة 5 مليارات دولار لتتبع الأشخاص على متصفحها


google privacy and terms

        لطالما تم اتهام الشركات العملاقة المتخصصة في مجال العولمة من طرف المستخدمين والمؤسسات الحقوقية بأنها تقوم بالتجسس على مستخدميها وسرقة بياناتهم الخاصة، هذه الاتهامات تطال مواقع التواصل الاجتماعي وكذلك الشركات التي تتوفر على مجموعة كبيرة من الخدمات. هذه المرة تم رفعه دعوة قضائية على واحدة من أكبر الشركات وأعرقها في مجال التقنية والمعلوماتية، ألا وهي شركة جوجل، يمكننا أن نعنون هذا المقال بـ "عملاق البحث جوجل متهم بغزو خصوصية الملايين من الأمريكيين."

تواجه شركة جوجل دعوى قضائية جماعية مقترحة تتهم عملاق التكنولوجيا هذا بغزو خصوصية الأشخاص وتتبع استخدام الإنترنت لديهم حتى عندما يتم تعيين المتصفح على الوضع "الخاص - Incognito mode". تزعم الدعوى المقدمة، التي تم رفعها يوم الثلاثاء في محكمة المقاطعة الأمريكية لمنطقة شمال كاليفورنيا، أن جوجل تنتهك قوانين التنصت والخصوصية من خلال الاستمرار في اعتراض الاتصالات وتتبعها وجمعها حتى عندما يستخدم الأشخاص وضع التصفح المتخفي لـلمتصفح الخاص بالشركة "جوجل كروم" وكذلك أنماط متصفح الويب الخاصة الأخرى.

مكتوب في الشكوى: "تقوم شركة جوجل بتتبع وجمع بيانات تصفح المستخدم المحفوظة وبيانات أنشطة الويب الأخرى بغض النظر عن الإجراءات الوقائية التي يتخذها المستخدمون لحماية خصوصية بياناتهم". يجمع عملاق البحث جوجل خلسةً البيانات من خلال أداته للتحليل Google Analytics وكذلك الأداة الخاصة بالتحكم في الإعلانات Google Ad Manager إضافةً إلى الخدمات الإضافية الأخرى لمواقع الويب والتطبيقات الأخرى، بما في ذلك تطبيقات الجوال، طبعًا كل هذا وفقًا للشكوى.

وتسعى الدعوى القضائية إلى الحصول على ما لا يقل عن 5 مليارات دولار من جوجل وشركتها الأم ألفابت (Alphabet)، وفقًا لرويترز. تقول الشكوى أن الادعاء المقترح قد يشمل "الملايين" من مستخدمي جوجل ويبحث عن تعويضات لا تقل عن 5000 دولار لكل فرد.

جوجل هي الأخرى لن تقف مكتوفة الأيدي، حيث تؤكد الشركة إنها تجادل في هذه الادعاءات وتخطط للدفاع عن نفسها بقوة ضدهم. قال المتحدث باسم جوجل خوسيه كاستانيدا: "يمنحك وضع التصفح المتخفي في متصفحنا كروم خيار تصفح الإنترنت دون حفظ نشاطك في متصفحك أو جهازك". "كما نوضح أكثر ونؤكد أن في كل مرة تفتح فيها علامة تبويب جديدة بوضع التصفح المتخفي، قد تتمكن بعض مواقع الويب من جمع معلومات حول نشاط التصفح عند دخولك إليها وكذا التجسس على بياناتك." يتم تمثيل المدعين ومقدمي الشكوى في القضية من قبل مكتب المحاماة Boies Schiller & Flexner.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات